الأخبار اللبنانية

نازك الحريري: رمضان اطل علينا هذا العام ببوادر الحقيقة

أملت السيدة نازك رفيق الحريري بأن “تغمر الرحمة والبركة لبنان وسائر بلدان العالم، وأن تبعث في أنفسنا جميعا معاني التعاطف والتراحم والقيم المثلى وعظيم الأخلاق التي يحملها شهر الصوم والخير”.

وقالت في رسالتها السنوية لمناسبة حلول شهر رمضان المبارك، “إن الشهر الفضيل أطلَّ علينا هذا العام ببوادر الحقيقة، على أمل أن تمهَّد الطريق بإذن الله أمام تحقيق العدالة، حتى يتمكن اللبنانيون واللبنانيات من العيش بسلام، في كنف دولة يسودها القانون وترعى تقدمها وأمنها واستقرارها المؤسسات الشرعية، وفي طليعتها الجيش اللبناني”.
وإذ يتزامن حلول الشهر الكريم هذه السنة مع عيد الجيش، هنأت السيدة نازك لبنان، قيادة وشعبا، “بهذه المؤسسة الوطنية العريقة، التي قدمت الغالي والنفيس دفاعا عن لبنان الحر السيد المستقل”. كما أكدت “مواصلة عائلة الرئيس الشهيد رفيق الحريري السير على خطاه في دعم الجيش وتعزيز تماسكه، لأنه السبيل لحماية الوطن وصون وحدته وسلامة أراضيه والدفاع عن شعبه”.

وتوجهت إلى عوائل شهداء الجيش وشهداء لبنان كافة بالقول: “في شهر الرحمة والمغفرة، لعل أرواح أحبتنا الطاهرة تكون في جنة الخلد. وإن شاء الله لا يمر رمضان هذا العام إلا وقد فزنا جميعا برضاه سبحانه وتعالى. وندعوه أن يذكي فينا مشاعر التقوى والمحبة ومعاني الخير والقيم الإنسانية. والرجاء دائما وأبدا بلقاء الأحبة على أرض لبنان الغالية، وسط قلوب يغمرها الولاء للوطن والوفاء لرجال ونساء قدموا له أرواحهم، لأجل مستقبل أفضل”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى