الأخبار اللبنانية

كرامي يدعو دول المنطقة إلى إنقاذ لبنان من الفتنةالتقى نجاد ومتكي في طهران

في نبأ من طهران وزعته “الوكالة الوطنية للاعلام” ان الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد استقبل امس الرئيس عمر كرامي

الذي يزور ايران تلبية لدعوة رسمية. وحضر اللقاء وزير الخارجية الايراني منوشهر متكي والوفد المرافق لكرامي والذي ضم نجله فيصل وخلدون الشريف وتناول اللقاء الاوضاع في فلسطين ولبنان والعراق والازمة في بحر قزوين”.
وكان كرامي اجتمع بمتكي وصرح على الأثر “إننا ندعو دول المنطقة الى التعاون معاً والاتفاق من أجل انقاذ لبنان من شر الفتنة الطائفية والمذهبية”، مشيراً الى “محاولات بذلت من أجل اشعال نار هذه الفتنة وتقوم بعض وسائل الاعلام بإذكائها”.
وقال “اتخذنا خطوات لتهدئة الوضع وبلورة حل لإحلال الاستقرار في لبنان”، لافتاً الى أن اتفاق الدوحة الذي حظي بدعم ايراني استطاع تسوية جانب من المشاكل وأسفر عن انتخاب رئيس للجمهورية وتأليف حكومة وحدة وطنية. ورأى أن في إمكان إيران أن تضطلع بدور كبير لإحلال الاستقرار في لبنان بما لها من نفوذ”.
وقال متكي إنه بحث مع كرامي في آخر المستجدات اللبنانية وضرورة وضع الاتفاقات التي توصلت اليها المجموعات اللبنانية موضع التفنيذ بهدف اعادة الأمن والاستقرار الى لبنان. واضاف انهما تبادلا “وجهات النظر في خصوص قضايا فلسطين والعراق وافغانستان وكذلك التطورات الأخيرة في منطقة القوقاز”.
وأمل بالكشف عن مصير الامام موسى الصدر.
ويلتقي كرامي والوفد المرافق اليوم رئيس مجلس الأمن القومي جليلي ورئيس مجلس الشورى الايراني علي لاريجاني

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى