الأخبار اللبنانية

توقيف عدد من افراد خلية ارهابية يشتبه في قيامها بتفجيرات طرابلس الاخيرة

جاء في بيان لقيادة الجيش ان قوة مشتركة من الجيش وقوى الامن الداخلي تمكنت فجر امس من توقيف عدد من افراد هذه الخلية

وضبطت في حوزتهم حزاماً ناسفاً لاستعماله في عملية ارهابية اخرى. واوضح ان هذه القوى لا تزال تتعقب عبد الغني علي جوهر احد العناصر الرئيسية في الخلية. وابلغت مصادر امنية الى “النهار” ان القوة المشتركة قامت بعملية القبض على اربعة من افراد الخلية في عمليات دهم نفذت في منطقة بمحيط مخيم البداوي متداخلة مع احيائه الداخلية، وان الموقوفين الاربعة هم فلسطينيون ولبنانيون ويرجح انهم من بقايا منظمة “فتح الاسلام”. واشارت الى ان نجاح العملية كان نتيجة جهد مشترك لمخابرات الجيش وفرع المعلومات في قوى الامن الداخلي، وقد تم دهم منزل اللبناني عبد الغني علي جوهر الذي يعتقد انه الرأس المدبر لهذه الخلية في بلدة ببنين في عكار ليل الجمعة – السبت ولم يعثر عليه فيه، ولا تزال اعمال تعقبه والبحث عنه ناشطة. وعلم ان وزارة الداخلية تابعت هذه العملية منذ فجر السبت، وقد تعلن في الساعات المقبلة معلومات اضافية عنها، فضلاً عن اجراءات تتسم بأهمية. وسيرئس وزير الداخلية زياد بارود اجتماعاً استثنائياً لمجلس الامن المركزي في الثانية والنصف بعد ظهر اليوم لمتابعة التحقيقات في موضوع الخلية. واجرى بارود عقب توقيف افراد الخلية امس اتصالات بكل من رئيس مجلس الوزراء فؤاد السنيورة وقائد الجيش العماد جان قهوجي والمدير العام لقوى الامن الداخلي اللواء اشرف ريفي.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى