الأخبار اللبنانية

يكن : غزة بين كماشة الدولة العبرية

يكن : غزة بين كماشة الدولة العبرية ،
وكماشة جمهورية مصر العربية ،
وكماشة السلطة الفلسطينية.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
أدلى الداعية الإسلامي الدكتور فتحي يكن ” رئيس جبهة العمل الإسلامي ” بالتصريح التالي :

نحن نفهم أن تحاصر الدولة العبرية غزة لأن فيها حكومة وطنية ومقاومة رافضة للإحتلال الإسرائيلي وللمشروع الصهيوني ، ولكننا لا نفهم أن تكون السلطة الفلسطينية وجمهورية مصر العربية شريكة في الحصار الذي يتهدد حياة أكثر من مليون فلسطيني .
أي عار هذا الذي سيسجله التاريخ وسيلحق بالزعماء والحكام العرب وكلهم مسلمون سنيون وشركاء في الجريمة النكراء التي ترتكب بحق الفلسطينيين في غزة المسلمة السنية .
لقد سقطت الى غير رجعة دعوى الغيرة على أهل السنة والجماعة لأنها دعوى مزيفة سوقتها أجهزة المخابرات الأمريكية والإسرائيلية وشبكاتها الدبلوماسية في كل مكان لضرب الأمة بعضها ببعض بعد الإنتصار التاريخي الذي حققته المقاومة الإسلامية في لبنان  بتموز من العام 2006 .
الشعوب العربية مدعوة للضغط على حكامها ، وللثورة على جلاديها ، وللرد عليهم بحصار مماثل يطال قصورهم ومنتجعاتهم امتثالا لقول نبيهم  صلى الله عليه وسلم ( إذا رأيت أمتي تهاب أن تقول للظالم ياظالم فقد تودع منها ) إنما توعدون لآت وما أنتم بمعجزين في الارض .

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى