الأخبار اللبنانية

بلمار: توقيف المتهمين الاربعة خطوة اولى في عملية كشف الحقيقة

اعتبر مكتب مدعي عام المحكمة الدولية القاضي دانيال بلمار انه في وقت سابق من الجمعة، تلقّى الشعب اللبناني معلومات مفصّلة عن هوية المتّهمين بالاعتداء الذي وقع في 14 شباط 2005 وأودى بحياة 22 شخصًا، بمَن فيهم رئيس الوزراء الأسبق رفيق الحريري.

وذكر المكتب ان قرار قاضي الإجراءات التمهيدية اتاح رفع السرية بصورة جزئية عن قراره الصادر في 28 حزيران 2011، ونشر أسماء المتّهمين المذكورين في قرار الاتّهام وصورهم ومعلومات عن سيَرهم الذاتية، والتهم الموجّهة إليهم.

ولفت بلمار الى ان هذه الخطوة اتُخذت لتعزيز إمكانية اعتقال المتّهمين في حال رؤية الجمهور العام أيًّا منهم.

وكرّر المدّعي العام تأكيد افتراض براءة الأفراد الواردة أسماؤهم حتّى صدور حكم نهائي بعد إنجاز المحاكمة أو أي دعاوى استئناف. ومن المؤكّد أن توقيف المتّهمين الأربعة ليس إلاّ خطوة أولى في عمليّة الكشف عن الحقيقة. وفيما تستمر السلطات اللبنانية في بذل جهودها الرامية إلى توقيف المتّهمين، يواصل مكتب المدّعي العام أعمال التحقيق والتحضير للمحاكمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى