الأخبار اللبنانية

سلسلة من المحاضرات والورش التدريبية حول التنمية البشرية

سلسلة من المحاضرات والورش التدريبية حول التنمية البشرية
للمحاضر العالمي الدكتور إبراهيم الفقي

استضاف مركز التنمية البشرية HDC في جمعية العزم والسعادة الاجتماعية، المدرب والمحاضر العالمي رائد التنمية البشرية الدكتور ابراهيم الفقي،

الذي قدم سلسلة من المحاضرات والورش التدريبية استهلها في مسرح جامعة الجنان في طرابلس، حيث حاضر تحت عنوان “قوة التغيير” بحضور حشد من الفعاليات الاجتماعية والثقافية ومشاركين.
وتناول فيها القدرة على مواجهة القرارت وطريقة التغيير في العادات للوصول الى تحسين الاداء البشري في مختلف المجالات وركز على استراتيجية التغيير لدى الانسان للتغلب على صعوبات الحياة.
وتحت عنوان “البرمجة اللغوية العصبية” شارك عدد من من الكوادر الاجتماعية في الدورة التدريبية التي قدمها الدكتور الفقي، مركزا ً على طريقة استخدام البرمجة اللغوية العصبية في كافة مجالات الحياة، ومنها اتقان طرق جديدة للتعامل مع الاخرين، وتعلم مهارات متطورة لحل المشكلات، ومواجهة التحديات، وتعلم  مهارات الاتصال الفعال مع الاخرين.
وتناول طريقة اكتساب مهارات الاقناع، واكتساب القدرة القيادية للتغلب على الضغوط اليومية، باستخدام مهارات الاسترخاء من اجل زيادة القدرة على تعلم مهارات التوافق والالفة مع الاخرين، وتعلم اشارة العين مما يساعد على معرفة شخصية الاخرين.
كما شارك الدكتور الفقي عدد من المفكرين والناشطين في الحقل العام من طرابلس والقلمون والشمال في تقديم الدورة التدريبية الثانية تحت عنوان “فن اتخاذ القرار. وراى فيها ان حياتنا اليومية عبارة عن قرارات، وهذه القرارات تحدد مصيرنا سواء كانت مصيرية، او قرارت عادية، كل فعل نفعله وكل احساس نشعر به وكل خطوة نخطوها عبارة عن قرار، والقرار عبارة عن اختيار، دائما في حياتنا اختيار.
وتحدث ايضا ً عن انواع القرارت، وكيفية اتخاذها بناء على استخدام العقل الواعي واللاواعي، وكيفية استخدام الشعور والاحاسيس المتزنة، والعقل التحليلي في اتخاذ القرار، وتناول كيفية التغلب على الحيرة والخوف والتردد عند اتخاذ القرار وحدد الاسباب التي تؤدي الى عرقلة ذلك كالعشرة التي تسبب الفشل.
واشار الى مبادئ استراتيجية الربط الذهني، وخط الزمن، واستراتيجية القرار المتكاملة .
وكانت جمعية العزم قد اقامت حفل غداء تكريمي على شرف الدكتور الفقي قدم خلاله المشرف العام على جمعية العزم والسعادة الاجتماعية الدكتور عبد الاله ميقاتي درعا تقديريا للضيف.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى