الأخبار اللبنانية

سليمان حضر جلسة مجلس الأمن وعقد سلسلة اجتماعات مع عدد من الرؤساء

حضر رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان جلسة مجلس الامن التي ترأسها الرئيس الاميركي باراك اوباما وحضرها العديد من رؤساء الدول، وحملت عنوان “منع إنتشار الاسلحة النووية”.

 

وبعد إنتهاء الجلسة الخاصة لمجلس الامن، التقى الرئيسان سليمان والفرنسي نيكولا ساركوزي في أحد المكاتب الجانبية التابعة لمجلس الامن في اجتماع استمر نحو عشرين دقيقة، وسبقه لقاءان بين الرئيسين قبيل بدء جلسة مجلس الامن الخاصة اليوم، وعلى هامش أعمال الجمعية العمومية أمس وبعيد إلقاء الرئيس ساركوزي كلمته.
وتناول الاجتماع اليوم العلاقات الثنائية وعددا من المواضيع التي تهم لبنان بصورة خاصة، حيث جدد الرئيس ساركوزي دعم فرنسا الكامل للبنان في المحافل الدولية، مبديا أمله في “أن يتفاهم الافرقاء اللبنانيون على تشكيل الحكومة بسرعة لتمكين لبنان من مواكبة سلسلة من الملفات والاستحقاقات في الداخل اللبناني والمنطقة”.

ثم استقبل الرئيس سليمان في احدى القاعات التابعة للجمعية العمومية للأمم المتحدة الرئيس النمسوي هاينز فيشر، الذي اشار الى “العلاقات الجيدة التي تربط البلدين”، لافتا الى “أن بلاده ستصوت لمصلحة إنتخاب لبنان للعضوية غير الدائمة في مجلس الامن الدولي للعام 2010_2011. وأجرى الرئيسان جولة أفق شملت الاوضاع في لبنان والمنطقة، وتمنى الرئيس النمسوي “تشكيل حكومة جديدة في أقرب وقت لتنهض بمسؤولياتها”.

ثم استقبل رئيس الجمهورية رئيس البوسنة والهرسك زلجكو كومستش الذي أعرب عن سروره للقاء الرئيس سليمان، متمنيا “توسيع العلاقات الثنائية، خصوصا على المستوى الاقتصادي والاستثماري المتبادل”، لافتا الى “تأييد بلاده للبنان في المحافل الدولية وعلى مستوى اوروبا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى