الأخبار اللبنانية

مصادر الحريري: شروط عون منافية لمنطق التوازن داخل الحكومة بين الاكثرية والاقلية

أشارت معلومات لصحيفة “اللواء” الى ان عملية تشكيل الحكومة دخلت طبعتها الاخيرة وتخضع الآن لعملية “رتوش”

بسيطة بين الرئيس المكلف والنائب ميشال عون قد تستغرق بضعة ايام وتتناول بعض الحقائب الوزارية التي شكلت حتى الآن، عقدة التأليف، ومنها حقيبتي الاتصالات والعدلية التي يتمسك رئيس التيار الوطني بإحداهما.
وفي هذا السياق اكدت مصادر الرئيس المكلف حسمه ما تداولته المعلومات عن موافقته على اسناد وزارة الاتصالات الى التيار الوطني الحر الى جانب ثلاث حقائب اخرى هي التربية والثقافة والمهجرين غير ان العماد عون ما زال يصر على الاحتفاظ بالحقائب الوزارية التي حصل عليها في حكومة تصريف الاعمال وهي بالاضافة الى الاتصالات، الزراعة والشؤون الاجتماعية، ونيابة رئاسة مجلس الوزراء والطاقة، وفي حال سحبت الاتصالات فالبديل عنها احدى حقيبتي الاشغال والعدلية.
وتشير هذه المصادر الى ان شروط رئيس التيار الوطني لا يمكن الرضوخ لها، لأنها منافية لمنطق التوازن داخل الحكومة بين الاكثرية والاقلية، وتعطي بالتالي الارجحية للمعارضة بدلاً من ان تبقى في يد الاكثرية احتراماً لارادة الناخب ولنتائج الانتخابات النيابية التي افرزت الاكثرية والاقلية.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى