الأخبار اللبنانية

المطران مسعود: البطريرك صفير قد يزور سورية العام المقبل. علاقة العماد عون بالرئيس الأسد أسهمت في تعزيز دور المسيحيين

حسان الحسن-
كشف مطران طرطوس واللاذقية وحمص للموارنة يوسف مسعود أنه يسعى إلى تنظيم زيارة للبطريرك الماروني مار نصر الله بطرس صفير

لسورية يوم عيد مار مارون في التاسع من شباط المقبل، على أن تشمل هذه الزيارة الأبرشيات المارونية الثلاث بدءاً من دمشق مروراً بحلب وبراد، وصولاً إلى اللاذقية، مشيراً إلى أن سيعلن يوم عيد مارون والذكرى 1600 لغيابه (عام أب الطائفة المارونية) ويبدأ 9 شباط 2010 وينتهي في التاريخ عينه في سنة 2011.
وأمل في حديثٍ إلى tayyar.org في أن يكلل مساعه بالنجاح، معتبراً ألا أسباب تحول دون إتمام الزيارة.
وجدد مسعود التأكيد أن حسن علاقة العماد ميشال عون مع الجمهورية العربية السورية ورئيسها الدكتور بشار الاسد أسهم في تعزيز الوجود المسيحي في سورية، لافتاً في الوقت عينه إلى أن الدور المسيحي وحقوق المسيحيين في سورية كانا ولا يزال  مصانين في عهد الرئيس حافظ الاسد ثم في عهد الرئيس بشار.
وقال: “جاءت زيارة العماد عون لسورية لتعطينا جرعةً إضافيةً من الدعم لوجودنا في بلدنا الحبيب سورية”
وأشار مسعود إلى أن بدأ بناء كنيسة مار مارون في براد، في الأرض التي تبرع بها الرئيس الاسد، عقب زيارة العماد عون التاريخية لسورية.
وأكد محبة الشعب السوري واحترامه للبنان وشعبه ومقاومته، آملاً في أن يعم السلام والاستقرار الأراضي اللبنانية.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى