قصص وعبر

يا محاسن الصدف !!! والله أعلم

المعمل البيولوجي الصيني فى ووهان مملوك لشركة جلاسكوا
وشركة جلاسكوا تملك شركة فايزر( التي تنتج اللقاح )
والتي ، عن طريق الصدفة ، تدار من قبل شركة بلاك روك لأدارة الاموال
وشركة بلاك روك تدير الشؤون المالية لشركة اوبن فاونديشن التي يملكها سورس
والذي بالصدفة يخدم اكسا الفرنسي !!
والذي بمحض الصدفة يمتلك شركة فنترتور الالمانية
والذي، بالصدفة، قامت ببناء المختبر الصيني في ووهان !
والتي تم شراؤها من قبل شركة اليانز الالمانية .
والتي ، يشارك فيها فانجارد كمساهم وهو احد المساهمين في بلاك روك
الذي يتحكم في البنوك المركزية ويدير حوالي ثلث رأس للمالي الاستثماري العالمي
والذي بالمناسبة ، مساهم رئيسي في شركة مايكروسوفت
التي يملكها بيل جيتس
الذي يصادف انه مساهم في شركة فايزر ( التي تبيع اللقاح المعجزة )
وهو حاليا الراعي الرسمي لمنظمه الصحة العالمية!!!
اعتقد ان الان اصبح واضحا لماذا تحرش الخفاش بالافعى وتسبب في اصابة العالم كله
بالعدوى!!!!!!!!!!!!

هل يجب ان نستبعد نظرية المؤامرة دائما !!

منقول

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق