حقوق الإنسان

قل لا للعنف شكرت لعبد الصمد توفيرها الحماية الصحية للاعلاميين

 
أثنت "جمعية قل لا للعنف اللبنانية" التي تعنى بحقوق الإنسان، في بيان، على "جهود وزارة الاعلام اللبنانية بتوفير حماية للصحافيين والاعلاميين، وحرصها على تمكين القدرات وتطوير المهارات للصحافيين والاعلاميين وعلى حماية العاملين في مهنة الصحافة من خطر الاصابة بفيروس كورونا".

ونوه رئيس الجمعية الاعلامي طارق أبو زينب ب"الورش التدريبية الافتراضية الأربع المجانية حول "الصحافة خلال وما بعد جائحة كوفيد - 19" التي شارك فيها "والتي تم تنظيمها من قبل وزارة الإعلام ومكتب اليونسكو في بيروت عبر تطبيق "Zoom".

وشكرت الجمعية لوزيرة الاعلام في حكومة تصريف الاعمال الدكتورة منال عبد الصمد نجد "حرصها المستمر على تطبيق الشرائع الإنسانية ورعايتها للدورات المجانية وحرصها على تقديم الخبرات والتدريبات لجميع الصحافيين والاعلاميين بدون استثناء، ومتابعها المستمرة لتوفير الحماية الصحية لجميع المراسلين الميدانيين والصحافيين والاعلاميين والمصورين من فيروس كورونا

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق