الأخبار اللبنانية

دان رئيس الهيئة الشبابية الإسلامية المسيحية للحوار مالك المولوي حادث التفجير المروع الذي وقع في مصر وقال في بيان

انه عمل إجرامي غاشم، يهدف إلى زعزعة الاستقرار في المنطقة وخاصة بعدما تعرض العراق لتفجيرات آثمة مماثلة بالأمس القريب من هنا ندعو الحكومة المصرية إلى التشدد في قمع المخربين والبحث عن مرتكبي الجريمة بأسرع وقت وكذلك ندعو الشعب المصري أن لا ينزلق في هذه المؤامرة الخبيثة ويبقى متمسكا” في العيش المشترك فمصر كما العراق و لبنان بلد الرسالة بحفاظه على قيم العيش الواحد .
إننا لا نقبل بأي شكل من الأشكال أن يكون الأقباط أو العراقيون المسيحيون مكسر عصا بسبب أنهم من الأقليات وهم يتمتعون بكافة الحقوق و الواجبات تجاه دولتهم .
من هنا علينا جميعا” العمل للحد من الفكر الاقصائي و الإرهابي والعمل على توعية مجتمعاتنا توعية فكرية حضارية إنسانية ودينية ومواجهة كل أشكال العنف و الإرهاب .
إن هذه الجرائم يراد منها الإساءة إلى وجه الإسلام التراثي الحضاري ، كما يراد من هذه الجرائم النكراء ، تقديم الخدمات للكيان الصهيوني الذي يرفض بطبيعته التنوع والتعدد لأنه كيان قائم على أحادية دينية عنصرية منغلقة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى