الأخبار اللبنانية

النقابي صلاح الحلبي : لاإقتصاد وإنماء وإستقرار دون كشف الحقيقة وتحقيق العدالة .

رأى رئيس المنتدى الإقتصادي الشمالي صلاح الحلبي في هذه الخطوة ، المتمثلة بالإستقالات الجماعية ، إستهداف لمسيرة مشروع بناء لبنان الدولة والمؤسسات التي يقودها الرئيس سعد الحريري ، واطلاق النار على إنماء وتنمية الوطن وعرقلة للحركة الإقتصادية والتجارية وتشويه صورة لبنان ، فلا إقتصاد ولا تجارة وإنماء من دون تحقيق العدالة وقيام المحكمة الدولية وكشف كافة أشكال الفتنة والشر والفساد التي تحاك ضد أمن وإستقرار لبنان ، ولا إقتصاد وإنماء وتنمية وطمأنينة هنا في طرابلس والشمال وعلى مساحة الوطن ، ما لم يؤمن كافة الأطراف والأطياف اللبنانية بالوطن وهموم المواطنيين الذين يرزحون تحت عبئ العرقلات المصطنعة من قبل فريق لايريد الحقيقة ولا يريد العدالة ، لذا نطالب ونصر على كشف حقيقة من إغتال الرئيس الشهيد رفيق الحريري وإنتصار العدالة ، فلا بديل عن الرئيس سعد الحريري لرئاسة حكومة لبنان كل لبنان .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى