الأخبار اللبنانية

شباب العزم شارك في مسيرة الاستقلال

شباب العزم شارك في مسيرة الاستقلال
ومحاضرة للدكتور نزيه كبارة عن معاني الاستقلال
شارك شباب العزم في احياء طرابلس الخامسة والستين للاستقلال في المسيرة الوطنية الموحدة

التي ضمت وفودا وجمعيات وطلاب المدارس الرسمية والخاصة والفرق الموسيقية والكشفية والاندية الرياضية وهيئات المجتمع المدني.
وكان لافتا في المسيرة مشاركة وفود اهلية وشعبية من احياء ومناطق التبانة وجبل محسن وهيئات طالبية وكشفية من قوى 14 آذار وقوى الثامن من آذار وشباب العزم، اضافة الى الروابط التعليمية.
تقدم المسيرة، رئيس بلدية طرابلس المهندس رشيد جمالي، رئيس بلدية الميناء عبد القادر علم الدين، الدكتور فاطمة بدوي عن الهيئات النسائية الموحدة في الشمال، الدكتورة نعمت فنج عن المجلس النسائي اللبناني، رئيس المنطقة التربوية في الشمال حسام الدين شحادة، ومسؤول شباب العزم ماهر ضناوي ووفود من الصليب الاحمر اللبناني، ومواكبة امنية مكثفة رافقت المسيرة التي وصفت بأنها الاكبر والاضخم التي شهدتها المدينة منذ سنوات طويلة.
وانطلقت المسيرة من شارع المدارس المجاور لمقر بلدية طرابلس، حيث التزم المشاركون برفع العلم اللبناني والشعارات الموحدة وبينها “استقلالنا سلامنا.. كلنا منعمل لبنان”.
واخترقت المسيرة شارع عزمي وصولا الى الحديقة العامة في الميناء ليتحول اللقاء الى مهرجان حاشد، القى في خلاله عريف الاحتفال غسان ريفي كلمة بالمناسبة، ثم تحدث رئيس بلدية طرابلس رشيد جمالي، فقال: “هذا يوم تجتمع فيه قوى المجتمع المدني والشبابي والطلابي في اطار مشترك لتؤكد التزام طرابلس الدائم بمشروع الدولة القادرة والعادلة، هذا يوم تعلن فيه الفيحاء وعبر كل ألوان طيفها المجتمعي المتنوع تمسكها باحترام حرية الرأي والفكر والمعتقد واحترام الحق في الاختلاف”.
اضاف: “طرابلس كانت وستبقى حريصة على العيش الاخوي المشترك والسلم الاهلي والاستقرار على ساحتها وفي كل أرجاء الوطن، طرابلس اليوم وعبر هذه المسيرة الاحتفالية تؤكد انها المدينة الآمنة المضيافة المتجذرة في التراث والمنفتحة على التقدم والحداثة الطامحة الى النهوض التواقة الى غد افضل”.

 

الى ذلك وبالمناسبة حاضر الدكتور نزيه كبارة عن معاني الاستقلال بدعوة من شباب العزم في قاعة المعارض في الرابطة الثقافية بحضور رئيس شباب العزم ماهر ضناوي وحشد من المشاركين
بداية النشيد الوطني اللبناني فكلمة لماهر ضناوي قدم فيها المحاضر ومرحبا به .
ثم تحدث د كبارة عن معني الاستقلال مستذكرا الحقبة التاريخية لهذه الذكرى والتضحيات التي بزلت من اجل اتمامه .
وراى ان المحافظة على الاستقلال واجب وطني يجب ان نضحي لاجله ونعمل جميعا على استخلاص العبر من الماضي والحفاظ على وطننا حرا موحدا وسيدا مستقلا .

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى