الأخبار اللبنانية

يكن : الخائفون من السقوط في الانتخابات النيابية

يكن : الخائفون من السقوط في الانتخابات النيابية
هم الذين يطلقون صافرات الإنذار المبكر
ويتنبأون بوقوع احداث أمنية كبيرة بقصد تعطيل الانتخابات!
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
أدلى الداعية الاسلامي الدكتور فتحي يكن ” رئيس جبهة العمل الإسلامي ” بالتصريح التالي :

إن معظم اطراف الرابع عشر من آذار يتنبأون بوقوع أحداث أمنية كبيرة قبل الانتخابات النيابية بقصد تعطيلها .
وفي المنطق .. أن الضعيف هو الذي يلجأ الى هكذا خيارات دموية اذا أدرك أنه سيخسر المعركة وسيبوء بفشل ذريع في الانتخابات النيابية ، وأنه سيتحول من وهم كبير الى لاعب صغير في الساحة السياسية !
إن المثل الشائع الذي يقول ( عليّ وعلى أعدائي ) يصور الحالة الهستيرية التي طغت على خطاب عدد من صقور الموالاة سواء في المهرجان الكتائبي ، أو تصريح من عاد لتوه من العاصمة الأميركية ، أو ما صدر من تصاريح وفد لبناني الى القاهرة .
ان تواتر هذه الهواجس الأمنية من فريق واحد بذاته يقطع بوجود نوايا غير بريئة ، وتحضيرات لحوادث خطيرة ، يحتمل اللجوء اليها وتنفيذها عند الحاجة وفي الوقت المناسب !
أملنا أن تكون الأجهزة الأمنية على أعلى درجات الوعي والحيطة والحضور والحذر لتقطع الطريق على كل من يريد اللعب بالنار ودفع البلد الى أي فتنة عمياء ومصير أسود ، وفي الحكمة ” أن درهم وقاية خير من قنطار علاج ” !
كما أننا نحذر من سياسة استصغار أي حادث أمني بسيط ، حيث يمكن أن يكون مدخلا الى وقوع الكارثة والحدث الكبير !
ثم إننا نعول هنا على وعي المواطن ، وعلى ضرورة انعتاقه من أسر وأثر السموم الأمنية التي تبثها بعض وسائل الإعلام لغسل أدمغة المواطنين واللعب بأعصابهم !

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى