الأخبار اللبنانية

مسيرة للحزب السوري القومي في الكورة استنكارا للعدوان على غزة

أقامت منفذية الكورة في الحزب السوري القومي الاجتماعي مسيرة بالمشاعل

والشموع حاملين الاعلام واللافتات المنددة بالعدوان وبقتل الاطفال
تضامنا مع غزة واستنكارا للعدوان الوحشي على ابنائها، انطلقت من امام مركز الحزب في أميون وصولا الى كاتدرائية القديس جاورجيوس حيث ترأس ميتروبوليت طرابلس والكورة وتوابعهما للروم الارثوذكس الياس قربان صلاة النياحة لروح شهداء غزة وتقديس الخبزات الخمس على صحة الجرحى والمصابين من ابنائها عاونه وكيله الارشمندريت يوحنا البطش وكاهن الرعية قدس الاب الياس نصار ولفيف من الكهنة بحضور النائبين السابقين فايز غصن وسليم سعادة وبربر معراوي ممثلا الوزير السابق سليمان فرنجية وقائمقام الكورة كاترين كفوري ومسؤول حزب الله في الشمال محمد صالح ومنسق هيئة التيار في الكورة فادي حيدر واقبال سابا مسؤول منطقة الشمال في الحزب الشيوعي اللبناني والدكتورة مي سعادة ورؤساء بلديات ومخاتير وفعاليات وحزبيين وحشد من المشاركين .

 

بعد الصلاة ألقى المطران قربان كلمة استنكر فيها ما يجري في غزة واصفا إياه بالجريمة النكراء تضاف الى سلسلة الجرائم الكثيرة التي ترتكبها سلطات الاحتلال بحق الشعب الفلسطيني .

وتابع قائلا:” اننا نطلق ندائنا من هذه الكاتدرائية المقدسة في اميون عاصمة الارثوذكسية مؤكدين على تضامننا مع الشعب الفلسطيني المنكوب وهو واجب انساني وروحي وحضاري. ودعا العالم بأسره الى التحرك السريع الفاعل لوقف هذا العدوان الذي أدى الى سفك دماء بريئة، واصفا المتخاذلين بالشريك في هذه الجريمة ومتقدما من اهالي الضحايا بالتعزية، متمنيا الشفاء العاجل للجرحى والمصابين.

وقال منفذ عام الكورة في الحزب القومي جورج ديب :” ها هو المشهد ذاته يعاد الآن غزة محاصرة تقصف بأحدث الطائرات بأكثر الذخائر فتكا وترتكب المجازر فيما القوى المسيطرة في العالم تنتصر من جديد للقاتل المجرم وتدين الضحية”.

واكد “ان المقاومين في غزة رغم محدودية امكانياتهم صامدون في ارضهم ومواقفهم وسيكتبون نصرا ومجدا وحرية لفلسطين لانهم مؤمنون “. وقال” نحن في الكورة معكم مع صمودكم ومقاومتكم بكل ما نملك من طاقة وإمكانية صلواتنا لكم ليحفظكم الله ويسدد خطاكم وينصركم لان ارض غزة ارض البطولة والصمود”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى