الأخبار اللبنانية

ندوة لمنتدى المحامين في جمعية العزم والسعادة

ندوة لمنتدى المحامين في جمعية العزم والسعادة:
“حقوق الملكية الفكرية…طموحات وتحديات”

في سياق النشاطات المواكبة لليوم العالمي للملكية الفكرية نظم منتدى المحامين في جمعية العزم والسعادة الاجتماعية بالتعاون مع مصلحة حماية الملكية الفكرية في وزارة الاقتصاد ندوة  تحت عنوان “حقوق الملكية الفكرية …طموحات وتحديات” وذلك في قاعة المعارض في الرابطة الثقافية في طرابلس .
بداية وبعد النشيد الوطني اللبناني القت منسقة منتدى المحامين في جمعية العزم ميرفت ملحم كلمة رحبت فيها بالمحاضرين والمشاركين في هذه المناسبة .
ورات ان الملكية الفكرية هي ثمرة العقل البشري وهي المعرفة التي ابتكرها الفكر البشري الخلاق لذلك لابد من تسهيل الابداع والابتكار والاختراعات الجديدة لان اي اخفاق سيؤدي الى تخلفنا عن الركب ولن تتحقق بالتالي مؤشرات التطور الاقتصادي، سيما اننا نعيش اليوم عالما يتميز باقتصاد عالمي مبني على المعرفة، وابرز اسباب نجاح الدول المسيطرة على هذا النظام هو تامين الحماية الفعالة وتطبيق العدالة عبر اجراءات رادعة ضد اي تعدي على حقوق الملكية الفكرية .
بدوره ممثل مصلحة حماية الملكية الفكرية في وزارة الاقتصاد والتجارة وسام العميل قدم عرضا عن الوضع التشريعي في لبنان ودور مصلحة حماية الملكية الفكرية في تحصينها وحفظ حقوق اصحابها وتناول مشاريع القوانين التي اعدت لمواكبة متطلبات العصر وما يجري في هذا المجال من معاهدات لتامين براءة الاختراع والعلامات التجارية وغير ذلك .
وقال ان لبنان يسعى للانضمام الى الاتفاقيات التي تعنى بحقوق حرية الملكية الفكرية  من اجل ان يتجانس قانون الحماية الفكرية في لبنان مع المعايير الدولية ويراعي حقوق المبدع ويضمن حقوقه لمواجهة القرصنة الفكرية .
من جهته مدير حماية الملكية الفكرية في شركة مايكروسوفت في شمال افريقيا والشرق الاوسط علي الحركي شرح “الاهمية الاقتصادية لحماية الملكية الفكرية” وتناول في محاضرته ابرز ما تقوم به شركة مايكروسوفت في هذا الاطار وخاصة في لبنان من اجل ضبط هذه المسالة، ومنع التجاوزات الحاصلة للحفاظ على الملكية الفكرية وضمان حقوق المبدعين في العالم.
واضاف: ان الملكية الفكرية تساعد على خلق الفرص وتحافظ على الابداع وان نظام الحوافز الذي نشأ مع نظام الملكية الفكرية يتيح للمبدع والمبتكر والفنان ان يحصل على الافادة المعنوية والمادية من انجازه لكي يستطيع ان يستمر بهذا الابداع وتقديم اشياء جديدة للبشرية .
اما عضو الاتحاد الدولي للمحامين المحامي فهمي كرامي فقد تحدث تحت عنوان: “الوساطة كوسيلة لحل منازعات الملكية الفكرية “وراى ان الوساطة تعتبر اداة فاعلة في حل النزاعات بطريقة يضمن فيها طرفا النزاع الحصول على حقوقهم بكلفة اقل وبوقت اقصر بدل اللجوء الى المحاكم واستنفاد الوقت وتكبد الخسائر المالية .
وفي الختام كانت كلمة لمسؤول منتديات العزم الثقافية مقبل ملك الذي نقل تحيات الرئيس ميقاتي الى الحاضرين والمشاركين في هذه الندوة وقال لقد تطور مفهوم الملكية من صناعية وتجارية وادبية الى مجالات البرمجة والابتكار من خلال الانترنت فجاء القانون الاخير المعتمد في لبنان ليضعنا في مصاف الدول المتقدمة تكنولوجيا في هذا المجال للحد من القرصنة الفكرية والتعدي على حقوق من ابتدع او ابتكر والف وعمل جاهدا لتسجيل ما انتجه لدى مصلحة حماية الملكية الفكرية في وزارة الاقتصاد والتجارة .

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى