الأخبار اللبنانية

بيان لحركة التوحيد الإسلامي

تساءلت حركة التوحيد الإسلامي في بيان لها عن جدوى الاشتباك الجديدة

وخلفيتها وتوقيتها والتي أدت إلى سقوط 4 قتلى وعشرات الجرحى إضافة إلى احتراق الكثير من البيوت والمحال التجارية وشلل إقتصادي وحياتي تام في طرابلس ومحيطها .

 

وهل هناك من يحاول إنضاج الملفات السياسية العالقة في لبنان بتأجيج نار الاشتباكات القديمة الجديدة بين جبل محسن وباب التبانة .

ولماذا يتجه لبنان والمنطقة بمعظمها صوب نوع من الهدنة والهدوء والاستقرار بعد ارتخاء القبضة الأمريكية عن المنطقة بسبب الدخول في ” كوما الانتخابات الرئاسية ” ولا يراد لطرابلس أن تنعم ولو بنوع من الهدنة لتفكر في كيفية تضميد الجراح التاريخية التي تكاد لا تندمل.

وهل يدرك البعض أن هناك مشروع استدراج وتوريط جديد لمنطقة التبانة وطرابلس والشمال عموما تحت العنوان الدولي الكبير “بمحاربة الإرهاب والتطرف والأصولية” .

وختاما هل نحن من الوعي بحيث نمتنع عن دفع فواتير أمنية ثمنا لتسوية سياسية لم نكن فيها شركاء فلماذا نكون فيها غارمين أو أجراء ؟ .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى