نقابات

خلال لقاءٍ رمضانيّ في عكار بهاء حرب: سأعمل على تأمين فرص عمل للخريجين الجدد

اكد المرشح لمركز نقيب المهندسين في الشمال بهاء حرب بأنه سيعمل في حال وفق في المعركة الانتخابية في ١٣ حزيران المقبل على ثلاثة محاور : الاول، تحسين وتطوير الواقع الداخلي في النقابة من خلال الاستماع الى هواجس المهندسين ومعالجة مشاكلهم . الثاني، تأمين حضور قوي في التعاطي مع الوزارات والإدارات الرسمية في الدولة . والثالث، الاستفادة من علاقاتي العربية وخصوصاً في المملكة العربية السعودية والإمارات لتأمين فرص عمل للمهندسين وتحديداً الخريجين الجدد.

كلام حرب جاء خلال تلبيته دعوة المهندس نضال عبد القادر للإفطار والحوار مع مجموعة من المهندسين في عكار بحضور المرشحين خضر الحسين ومحمد شيخ النجارين.

بعد كلمة ترحيبية من عبد القادر، هنأ حرب اللبنانيين عموما والمسلمين خصوصا بشهر رمضان المبارك وحلول عيد الفطر السعيد، مشيراً الى أن ترشيحه لمركز نقيب المهندسين لم يأتِ من فراغ بل من بوابة خدمة زملائه واهله في النقابة ووضع تجربته التي تمتد لأكثر من ٤٠ عاماً في العمل الهندسي والإجتماعي بتصرفهم.

وقال حرب أنا رجل مستقل ولا أنتمي لأي حزب أو تيار سياسي ولكن بطبيعة الحال لديّ علاقات وصداقات مع مختلف الأطراف و هو الأمر الذي سيساعدني في حال كسبت ثقتكم أن أكون في خدمة كل المهندسين بغض النظر عن انتماءاتهم السياسية والطائفية والمناطقية.

وأضاف حرب ” اكتشفت في هذه الفترة ومن خلال زياراتي ولقاءاتي مع عدد كبير من المهندسين بأنهم يعانون من مشاكل عديدة ولديهم شكاوى بطريقة تعاطي النقابة معهم وهو الأمر الذي سأنكب على معالجته لأن النقابة يجب ان تكون الملاذ الأول والأخير للمهندس.

ووعد حرب بان يضع نفسه ومجلس النقابة في خدمة كل مهندس لإيجاد الحلول المناسبة لكل المشاكل التي يعانون منها كالصناديق والإشتراكات والتأمينات خصوصا في ظل الظروف الإقتصادية الصعبة التي نعيشها جميعاً . كما سنعمل خلال الستة أشهر الأولى من ولايتنا على عقد لقاءات متكررة مع مختلف الفروع للإستماع الى هواجسهم والعمل على معالجتها حتى لو اضطر الأمر للتعاقد مع مكاتب استشارية متخصصة للإستفادة من خبرتهم في مختلف المجالات .

وأكد حرب بأنه سيعمل على تثبيت حضوره كنقيب للمهندسين في التعاطي مع الوزارات والإدارات الرسمية كما هو حاصل في مختلف الدول العربية الشقيقة و المجاورة وهو ما يساعدنا على حلّ ومعالجة مشاكلنا بشكل أسهل و أسرع.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق