الأخبار اللبنانية

الرئيس ميقاتي :من يشعل الفتنة في طرابلس؟

– أدلى الرئيس نجيب ميقاتي بالتصريح الآتي:
مجدداً تجد مدينة طرابلس نفسها أسيرة النيران المندلعة بين منطقتي باب التبانة وبعل محسن

مع ما يكلف ذلك من دماء ودمار. ومجدداً يطرح السؤال الكبير من يشعل الفتنة في طرابلس؟ وما السر في توقيت اندلاع الإشتباكات في كل مرة يبلغ فيها التأزم السياسي في البلد ذروته؟ وهل تحولت الأحياء الفقيرة في طرابلس صندوق بريد للتوظيف السياسي؟
إن ما يحصل مقلق وخطير جداً ولم تعد تكفي معه المعالجات الآنية والكلمات المعسولة، بل المطلوب من جميع المعنيين تحمل مسؤولياتهم في الحفاظ على المدينة وما تبقى من عناصر الحياة فيها ووقف النزوح المتكرر لأبناء المنطقة.
إننا، إذ نرحب بالإتفاق الذي أعلن سماحة المفتي مالك الشعار التوصل إليه لوقف إطلاق النار، نكرر مطالبتنا بأن يكون الجيش اللبناني حازماً إلى أقصى الحدود في ضبط الأوضاع وكشف المحرضين على هذه الإشتباكات والمشاركين فيها وتوقيفهم.
ولا بد في هذا الوقت الصعب من أن أعبر عن تضامني الكامل مع أهلنا النازحين سائلاً المولى أن يعيننا على مساندتهم وتقديم العون اللازم لهم.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى