قصص وعبر

صنبور مفتوح!

يروي لنا احد الأطباء أن إحدى مستشفيات الأمراض العقلية كانت تُجري اختبارًا غير عادي قبل السماح لمريض أن يخرج منها، وذلك للتأكد من تمام شفائه. كان الطبيب يأتي بالمريض إلى حجرة بها حوض مملوء ماءً، ويترك صنبور الماء مفتوحًا بدرجة صغيرة ويطلب من المريض أن يمسك بيد المنشفة لكي يُجفف أرضية الحجرة المبللة.

لاحظ الطبيب أن المريض يمسح الأرض دون أن يغلق الصنبور، وبالتالي تتساقط المياه من الحوض على أرضية الحجرة. وهكذا بقي المريض يعمل بلا جدوى، إذ لم تجف الأرض. عندئذ طلب الطبيب من المستشفى عدم خروجه، لأن شفاءه لم يتحقق بعد.

الحكمة :كثيرًا ما نفعل ما فعله هذا المريض، حيث اننا نواجه المشاكل ونحاول حلها بطريقة المسح ولكن الأفضل كان اقتلاع المشكلة من جزورها .

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق