قصص وعبر

تخيل أنك ولدت عام 1900م

عندما يكون عمرك 14 عامًا تبدأ الحرب العالمية الأولى وتنتهي عندما يكون عمرك 18 عامًا مع 22 مليون قتيل
بعد وقت قصير تنتشر جائحة عالمية الإنفلونزا الإسبانية مما أسفر عن موت 50 مليون شخص وأنت عمرك الان 20 عامًا
عندما تبلغ من العمر 29 عامًا ضربت الأزمة الاقتصادية العالمية التي بدأت بانهيار بورصة نيويورك مما تسبب في التضخم والبطالة والمجاعة
عندما تبلغ من العمر 33 عامًا يصل النازيون إلى السلطة
عندما تبلغ من العمر 39 عامًا تبدأ الحرب العالمية الثانية وتنتهي عندما يكون عمرك 45 عامًا مع 60 مليون قتيل
عندما تبلغ من العمر 52 عامًا تبدأ الحرب الكورية
عندما تبلغ 64 عامًا ، تبدأ حرب فيتنام وتنتهي عندما تبلغ 75 عامًا
يعتقد الكثير من الشباب الذين ولدوا في التسعينيات من القرن الماضي أن أجدادهم كانوا يعيشون العصر الذهبي، لكنهم نجوا من العديد من الحروب والكوارث
اليوم لدينا كل وسائل الراحة في عالم جديد وسط جائحة جديدة لكننا نشكو لأننا بحاجة إلى ارتداء الأقنعة نشكو لأننا يجب أن نبقى محصورين في منازلنا حيث لدينا الطعام والكهرباء والمياه الجارية وواي فاي وحتى نيتفليكس
لم يكن أي من ذلك موجودًا في الماضي لكن الإنسانية نجت من تلك الظروف ولم تفقد الامل في الحياة
تغيير صغير في منظورنا يمكن أن يولد معجزات يجب أن نكون صابرين شاكرين لأننا على قيد الحياة. يجب علينا أن نفعل كل ما نحتاج القيام به لحماية ومساعدة بعضنا البعض

منقول عن مواقع التواصل الاجتماعي

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق