قصص وعبر

موظف بسيط

موظف بسيط قبض راتبه وركب الحافلة المزدحمة ليصل إلى بيته وكان في الحافلة لص سرق منه نقوده…
وعندما طلب الجابي ثمن التذكرة لم يجد الموظف في جيبه شيئاً….
فإحمر وجهه خجلاً وإرتبط لسانه
فقال له الجابي مستهزئاً:-
عيب عليك.. تحسب روحك محترم ولا يوجد في جيبك ثمن التذكرة ….
ضربت النخوة_اللص وقال للجابي المستهزء:
أخي.. ثمن تذكرة الأستاذ على حسابي…
فإبتسم الموظف الشريف وقال للّص:
الله يبارك بيك ويكثر أمثالك يا سيدي
وأخذ بعض الركاب يمدحون اللص ويثنون على أخلاقه العالية…
ويدعون له ولأمثاله بأن يبارك الله فيه و يكثر من أمثاله.؟
ومنذُ ذلك الحين وأعداد اللصوص في إزدياد..
حتى أنهم وصلوا إلى أعلى المراتب..
ومازالوا يتلقون الشكر والتقدير
ولازال الفقير..يعاني ممن يسرقه…
و لازلنا نحن في الحافلة ..

يسرقنا اللصوص… ونشكرهم!!!
منقول عن مواقع التواصل الاجتماعي

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق