الأخبار العربية والدولية

رئيس مؤسسة المطران ميخائيل الجَميل للحوار والثقافة المحامي أبو عيسى

للاستفادة من مباني طبية بصورة طارئة لمعالجة المصابين من جائحة كورونا

في ظل انتشار جائحة كورونا (Covid19)، وتزايد الإصابات في لبنان، أشار المحامي شادي خليل أبو عيسى، رئيس مؤسسة المطران ميخائيل الجَميل للحوار والثقافة ومركز فِكر، في لقاء، إلى ضرورة الاستفادة من مباني طبية بصورة طارئة، نذكر منها على سبيل المثال: مستشفى مار بطرس وبولس في سد البوشرية ومستشفى دار الصحة في البربير (مستشفى الدكتور البربير) ومستشفى الدكتور خالدي في راس بيروت ومستشفى الشرق الأوسط في الرملة البيضاء ومركز الدكتور غريّب في راس النبع ومستشفى الدكتور كرم في الأشرفية ومستشفى باستور في جونيه ومستشفى غصين في الحازمية ومستشفى دار التوليد في طرابلس وغيرها، إذ يقتضي الاستفادة من تلك المباني والمؤسسات بصورة طارئة وفقاً لقرار التعبئة العامة وتوسيعها وإعادة تجهيزها بالمعدات الطارئة والطاقم الطبي، تفادياً للنتائج السلبية التي تعرض وقد يتعرض لها لبنان في ظل الجائحة الواسعة الانتشار في مختلف أنحاء العالم، وتحية تقدير للطواقم الطبية والتمريضية والاسعاف والصليب الأحمر على جهودهم المبذولة في ظل الظروف التي يمر بها الوطن.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق