الأخبار اللبنانية

أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الخميس في 16 تشرين الاول 2008

أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الخميس في 16 تشرين الاول 2008
البلد

أثناء تجوّل وزير خدماتي في مؤسسة تحت وصايته قال أحد الموظفين “كنا ممنوعين قبل 3 سنوات من ارتياد هذه الطبقات لأنها كانت من المحرّمات”.

انشغل المواطنون الحدوديون بمعرفة ماهية اللقاءات بين قوتين دوليتين على طرفي الشريط الحدودي، لكن تبين ان الامر يقتصر على تسوية عبّارات للمياه منعاً لتدفق السيول الى الأراضي اللبنانية.

عاد المراقبون بالذاكرة بعد لقاء جعجع ـ مبارك الى الأمس القريب والبعيد وما كان يعقب مثل هذه اللقاءات فهل تكون رابعة أم ان الثالثة ثابتة؟

الشرق

سياسي بارز توقع مزيدا من الزوار غير المحسوبين في خانة لقاءاته المرتقبة واعادها الى “حاجات سياسية مشتركة عشية الخوض في تركيب اللوائح الانتخابية”!

قطب اقتصادي لم ينجح في جمع عدد من السياسيين حول مأدبة عشاء على رغم انتفاء الاعلان عن شروط للمشاركة في المناسبة!

نائب متمول اعرب عن استعداده للابتعاد الطوعي عن التحالف الانتخابي الذي يجمعه مع شخصية سياسية نافذة في حال تأمنت ازالة تعقيدات بالنسبة الى تركيبة انتخابية مختلفة؟!

النهار

بدأت الاتصالات باللبنانيين الموجودين في الخارج من أجل تأمين نقل من يرغب منهم الى لبنان للمشاركة في الانتخابات المقبلة.

كشف مرجع حكومي عن خلافات داخل قوى 8 آذار وقوى 14 آذار على تعيينات في وظائف الفئة الاولى الامر الذي يؤخر إجراءها.

يرى مراقبون ان التصريحات المتبادلة بين الدكتور سمير جعجع والوزير السابق سليمان فرنجيه قد تفرغ اللقاء بينهما من مضمونه وتجعل المصالحة شكلية.

السفير

بدأ الخلاف السياسي بين حزبين حليفين في 14 آذار ينعكس على الأرض في أكثر من منطقة، ما دفع أكثر من مرجع للتدخل من أجل منع تفاقمه.

تقدم قاضٍ كبير باستقالته احتجاجاً على موقف هيئة عليا من منصب رشح نفسه لتوليه.

يرفض بعض المستشفيات الكبرى استقبال المرضى المضمونين في درجة الضمان بهدف ابتزازهم وإجبارهم على دفع فارق الدرجة الأولى.

تدقق جهة إقليمية في الآليات التي اعتمدت لصرف هبات أرسلت إلى لبنان بعد حرب تموز.

المستقبل

تردد أن حزباً معنياً لم يكتف بالطلب من كوادره عدم التوجه الى عاصمة مجاورة لأسباب أمنية بل بادر أيضاً الى إخلاء مكاتب وشقق عائدة له في هذه العاصمة.

يتوقّع أن يطرح الاتحاد الأوروبي في فترة لاحقة إرسال مراقبين “رسميين” منه لمواكبة العملية الانتخابية في لبنان.

تؤكد مصادر مطّلعة أن عصابة “فتح الإسلام” تشكّل “جناحاً” ضمن مجموعة معروفة باسم آخر في مخيّم فلسطيني كبير.

اللواء

أبلغ دبلوماسي غربي مقرّبين أنه يرى أن لا مصلحة لسوريا بالعودة العسكرية إلى لبنان، وان الانتشار شمالاً لا يحمل مؤشرات بهذا الاتجاه·

بدأت المساعدات العينية تنهال على مناطق نفوذ القوى المتنافسة في الانتخابات قبل أشهر من التوجه إلى صناديق الاقتراع·

كلّفت عاصمة معنية مقرّبين منها فتح خط اتصال قوي مع نائب متني، تمهيداً لدعوته إلى زيارتها!·

الأخبار

تساءلت أوساط سياسية عن الجهة المسؤولة التي نظّمت لقاءً لوفد اغترابي يضم أحد كبار ضباط جيش لبنان الجنوبي، الكولونيل شربل بركات، مع رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان، خلال زيارته الأخيرة إلى واشنطن. ولفتت هذه الأوساط إلى أن أحد أعضاء الوفد، وهو من آل فارس، صرّح بعد اللقاء بأن البحث تركّز على دور المغتربين في الضغط من أجل تطبيق كل بنود القرار 1559.

تعقيباً على الخبر المنشور في هذه الزاوية أمس، أكّدت مصادر معنيّة في القطاع المصرفي أن أوضاع المصارف اللبنانية سليمة، وهي لم تتعرّض لأي خسائر تُذكر من جراء الأزمة في الاسواق المالية العالمية، بل حققت نمواً في الودائع والارباح في الفترة الاخيرة. وأكّدت هذه المصادر صحّة ما ذكرته “الأخبار” في أعدادها السابقة عن محدودية خسائر المؤسسات والافراد اللبنانيين، التي لم تتجاوز 60 مليون دولار في بنك “ليمان براذرز” الاميركي.
وكانت “الأخبار” قد أشارت أمس ايضاً الى أن ودائع القطاع المصرفي ارتفعت 900 مليون دولار في الاسابيع الثلاثة الماضية في ذروة الازمة العاصفة في الخارج. لذا اقتضى التوضيح.

صدر المرسوم الرقم 418 عن وزارة الداخليّة يقضي بإنشاء جمعيّة أجنبيّة باسم: “المنتدى العربي للحوار والمواطنة”، مركزها مدينة بيروت. ومؤسّسوها هم: الأمير طلال بن عبد العزيز بن عبد الله الرحمن آل سعود، النائبة نائلة معوّض، د. تركي الحمد آل حمد، الزميل عقاب صقر، النائب سمير فرنجيّة، والسيدان منير عبد النور ووحيد قابيل.

خرج وزير العدل إبراهيم نجّار من جلسة لجنة الإدارة والعدل، وهو يتحدث مع وزير سابق. وسُمع الوزير نجار يقول: “معقول 18 مليون ليرة ثمن سندويشات يا معالي الوزير؟”.

هربت إحدى المجموعات الجهاديّة من مدينة مجدل عنجر إلى بيروت بعد المداهمات التي تعرّضت لها هذه المجموعات في البقاع.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى