نقابات

لجنة دعم الصحفيين تستنكر استدعاء المباحث الجنائية لنقيبة العاملين في الاعلام المرئي والمسموع في لبنان وتطالب السلطات اللبنانية باسقاط الملاحقات القانونية بحقها فوراً

 

تستنكر لجنة دعم الصحفيين في جنيف (JSC) استدعاء المباحث الجنائية اللبنانية لنقيبة العاملين في الاعلام المرئي والمسموع الاعلامية رندلى جبور للتحقيق على خلفية دعوى رُفعت ضدها من قبل حزب القوات اللبنانية وذلك اليوم الثلاثاء 29 حزيران-يونيو 2021.

واذ أشارت جبور في اتصال مع اللجنة ابلاغها الجهة المبلغة انها كصحفية تمثل امام محكمة المطبوعات وفق ما هو متعارف عليه في اصول المحاكمات الجزائية في لبنان. وعليه، اذ اكدت أنها تحت سقف القانون الذي لطالما طالبت باحترامه خلال عملها الصحفي او خلال ترؤسها لنقابة العاملين في الاعلام المرئي والمسموع، اشارت الى ان محاميتها ستتابع الملف موضوع البحث امام الجهات القضائية ذات الاختصاص وفق الأصول القانونية المتبعة في لبنان.

ان اللجنة اذ تعتبر ان الاستدعاء والتحقيق والاحالة للمحاكمة او التوقيف او التغريم بحق اي اعلامي على خلفية مواقفه ومنشور اته او اي مادة اعلامية يعرضها للراي العام عبر المنصات الاخبارية او مواقع التواصل الإجتماعي هي مخالفات فاضحة للحق في حرية النشر وحرية العمل الصحفي والاعلامي، تشدد على ضرورة احترام السلطات اللبنانية للحريات الإعلامية. كما تطالب السلطات المعنية باحترام التزاماتها وتعهداتها وفق القوانين والاتفاقيات الدولية التي تحمي حرية الاعلام وحرية النشر والصحافة، واحترام الحق في حرية الوصول الى المعلومات من مصادرها بشفافية ودون تدخل من السلطات الامنية او السياسية وحق التعبير الحر عن الرأي المكرسين بالإعلان العالمي لحقوق الانسان والمحميين بالقوانين والاتفاقيات الدولية ذات الصلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق