الأخبار اللبنانية

بيان صادر عن جبهة العمل الاسلامي

أعلنت جبهة العمل الإسلامي في لبنان رفضها المطلق لعودة سعد الحريري إلى الرئاسة الثالثة، وذلك بسبب إفشاله ونقضه لكل المبادرات والمساعي العربية والإقليمية وبسبب ارتباطه المباشر هو وفريق الرابع عشر من آذار بالمشروع الأمريكي الهادف إلى ضرب المقاومة ونزع سلاحها في لبنان وفلسطين ومحاصرة وإضعاف دول الممانعة الرافضة للحلول الإستسلامية والتآمرية التي تجعل من العدو الصهيوني صاحب اليد الطولى أمنيا وعسكريا واقتصاديا في المنطقة، ولفتت الجبهة إلى أن نائبها في البرلمان اللبناني الدكتور كامل الرفاعي لن يسمي سعد الحريري، بل سيسمي من يراه صالحا ومناسبا لهذا المنصب والذي يتمتع بالنزاهة والكفاءة والخبرة العالية والمشهود له بمعاداته للمشروع الأمريكي الصهيوني والتزامه بخط المقاومة.

إن جبهة العمل الإسلامي في لبنان ومعها قوى المعارضة كافة سيسمون رئيسا للحكومة المقبلة يقول لا لأمريكا ومشروعها الفتنوي ويحفظ لبنان ويحمي مقاومته الشريفة ويكون عونا وسندا لها في كل المفاصل والميادين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى